أفكار من كتب التواصل والعلاقات

أساليب تساعدك على الحصول على ما تريد

أساليب تساعدك على الحصول على ما تريد

وبعد أن ألممت بقواعد طرح الأسئلة أو طرق التفكير، فإنك لا تزال بحاجة إلى التعرف على أساليب طرح تلك الأسئلة وعرض المطالب، على أنه ليس كل الأساليب جاهزة لتناسب ما تريد ولكن تختار منها ما يناسب الموقف وتطوُّعها لصالح ما تريد، ومن تلك الأساليب أسلوب السؤال لا الخبر، أي أنك تسأل الشخص عما تريده بدلًا من أن تخبره بما تريده، وذلك أكثر تأثيرًا في النفس ويجعل الآخرين ينتبهون لما تقول ويتجاوبون معه بخلاف صيغة الإخبار، ومنها أن تضع الطرف الآخر موضعك فتسأله عما كان سيفعله، وأن تسأله عن الجانب الإيجابي في الموقف لا السلبي، أي تقول له مثلًا: “يسعدني أن تذاكر السينما نفدت جميعًا واكتمل حجز المقاعد بسرعة، ولكن متى يمكنكم أن توفِّروا لي واحدة؟”؛ حينها سيذكر لك الطرف الآخر موعدًا ولن يجعل جوابه مجرد الرفض أو الاعتذار.


 الحل: 📚📚📚 مكتبة ضخمة جدا 
من الكتب المبسطة والمضغوطة على هاتفك مع تطبيق أخضر
تطبيق أخضر يوفر لك آلاف ملخصات الكتب العربية والعالمية بطريقة مقروءة ومسموعة في أكثر من ١٦ قسم في كافة مجالات الحياة 
حمله الآن 😎

جوجل بلاي -- أبل ستور

هناك مجموعة من المهدئات والمثيرات التي تعتبر بمثابة التمهيد للسؤال أو الطلب، مثل أن تقدم الاعتذار فتقول: “آسف عن إزعاجك، هل يمكن أن أقول شيئًا ما؟”، أو أن تبدأ السؤال بشيء من قبيل “أعرف أن هذا قد يبدو غريبًا، …” ونحو ذلك، أو أن تستأذن في عرض السؤال فتقول: “هل تمانع إذا سألتك سؤالًا؟”، أو تعرضه في صيغة طلب المساعدة، أما إن أردت أن تحصل على ما تريد بتخيير الآخر دون إشعاره بأنه مجبر على أحدهما؛ فاطرح الخيار الذي تريد أن يختاره في سياق يُشعره بالرضا عن اختياره وأنه اختيار جيد وأفضل من الآخر، فلو أنك تعمل في أحد النوادي مثلًا وأراد العميل استرداد أمواله بعد مرور فترة من اشتراكه فإنك تعرض عليه استرداد ثلثي أمواله مثلًا لأن الاسترداد الكامل غير ممكن بعد أن قضى أيامًا من اشتراكه أو الاستمرار في الاشتراك كما هو، ولا شك أن ذلك أفضل مما لو طرحت عليه خيارات كلها سلبية لا ترضيه، ويمكن أن تترك الخيارات مفتوحة في مواقف معينة كما يحدث في مقابلات العمل أو بعد إلقاء محاضرة فتقول: “ما أكثر ثلاثة أشياء استفدتها من هذه المحاضرة؟”.

الفكرة من كتاب فقط اسأل الأسئلة المناسبة لتحصل على ما تريد

لا تتوقَّف أهمية السؤال عند مجرد الاستفسار عن شيء ما فحسب، بل إن مستقبلنا كله يتحدَّد وفقًا لإجاباتنا على الأسئلة والتساؤلات، فأنت لا تصاحب شخصًا ما إلا بعد أن تسأل نفسك تلقائيًّا عن قيم ومعايير الصداقة، ومن ثم عندما تجدها في شخص ينشأ بينكما رابط الصداقة.


يطرح آيان كوبر في هذا الكتاب قواعده المستخلصة من تجاربه الشخصية واستنتاجاته العقلية لطرح الأسئلة على نحو أفضل للحصول على ما تريد، ويقدِّم كذلك عدة أساليب لطرح الأسئلة على الآخرين، بل وعلى نفسك لتتمكَّن من تطبيقها في حياتك الشخصية والمهنية ولكي تستطيع انتزاع ما تريد من الآخرين بذكاء.

مؤلف كتاب فقط اسأل الأسئلة المناسبة لتحصل على ما تريد

آيان كوبر Ian cooper: مدرِّب ومحاضر ومستشار في مجال تطوير الحياة الشخصية والمهنية، وصحفي ومؤلف كذلك.


له مؤلفات عديدة، ومن بينها:


How to be a Time Master: Control Your Time…Control Your Life.


Financial Times Guide to Business Development: How to Win Profitable Customers and Clients.

محمد أسامة

نبذة بسيطة عني، ستكتب لاحقا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى