أفكار من كتب الصحة

أثناء الحمل.. طفلك هو قطعة منكِ

 أثناء الحمل.. طفلك هو قطعة منكِ

بالحديث عن مرحلة الوقاية في فترة الحمل، فهناك سُبُل أساسية من البديهي أن يعرفها المرء وخصوصًا الإناث، ومنها التدخين والخمر، وقد وصفهما الكاتب بـ”البلاءين العظيمين”، لأن من أضرارهما أنهما يؤثران في وظيفة المشيمة، ما يعني نقص إمداد الجنين بالغذاء والأكسجين اللازمين، وتكون النتيجة أن يُولد الطفل ضعيفًا هزيلًا، ومن الوقاية أن تهتم الأم بالتغذية الجيدة لأن الجنين قطعة من أمه يحمل دمها الغذاء ويقدمه إليه، ولهذا يجب على الأم أن تهتم بغذائها في فترة الحمل أكثر من غيرها، فكيف ذلك؟


 الحل: 📚📚📚 مكتبة ضخمة جدا 
من الكتب المبسطة والمضغوطة على هاتفك مع تطبيق أخضر
تطبيق أخضر يوفر لك آلاف ملخصات الكتب العربية والعالمية بطريقة مقروءة ومسموعة في أكثر من ١٦ قسم في كافة مجالات الحياة 
حمله الآن 😎

جوجل بلاي -- أبل ستور

يجب التركيز على الأغذية الغنية بالبروتينات والعناصر المعدنية خصوصًا الكالسيوم كونه مهمًّا لتكوين هيكل الجنين، وكذلك الحديد لدم الجنين، وبالطبع الأغذية عالية السعرات الحرارية، ولعلَّ المصدر الرئيس لهذا كله البروتينات، ونجدها في المصادر الحيوانية كاللحوم والدواجن والأسماك والكبد واللبن ومنتجاته، والمصادر النباتية كالبقول والفاصوليا والعدس والبسلة والفول، ولا يمكن نسيان أهمية الخضر أيضًا، أما الأغذية ذات السعرات الحرارية العالية فهي موجودة في النشويات والدهون مثل الخبز والبطاطس والبطاطا والأرز والمكرونة.


تستهدف الوقاية أيضًا حماية جنين الأم من الأمراض التي تنتقل عن طريق المشيمة، مثل الحصبة الألمانية التي تعد خطيرة للغاية على الجنين رغم أنها أخف وطأة على المريض (الأم الحامل)، فهي تبدأ بأعراض مشابهة لنزلة البرد ثم طفح طفيف داخل الأشداق ويميز هذا المرض وجود غدد ليمفاوية خلف الأذنين، لكن الأمر المرعب الذي قد يضرُّ الجنين هو أنه إذا أُصيب بها فقد يولد صغير الرأس ويعاني تخلُّفًا عقليًّا مع تأثر الإبصار وحاسة السمع بشدة، ووجود طفح دموي على جلده ومشاكل أخرى، وبشكل عام فأسلوب الوقاية يتمثل في حرص الأم من الإصابة بالمرض، كما أن هناك ما يُعرف بتطعيم الحصبة الألمانية الذي يُعطى للبنات عند بلوغ سن الرابعة عشرة أو أقل قليلًا.

الفكرة من كتاب وقاية الطفل من الأمراض

لا تُكلِّف الوقاية شيئًا رغم أنها تكفي المرء بلاءً ليس من السهل تخطِّيه أبدًا، فمرض مثل شلل الأطفال الذي قد يصيب أي طفل دون استثناء ويجعله عاجزًا طوال حياته يمكننا الوقاية منه فقط بتطعيم يتكوَّن من ثماني نقاط لا أكثر، إذًا فالمعرفة والإلمام بسُبُل الوقاية الصحية هي سلاح ينبغي للوالدين امتلاكه، كما أن المرءَ يحمل أمانة ومسؤولية تتمَّثلان في أن يكون طفله صحيحًا سليمًا وليس نهبًا لتلك العلل، إذًا كيف تقي طفلك الأمراض؟


يقدِّم هذا الكتاب نصائح تتعلَّق بوقاية الطفل من مختلف الأمراض، ويبدأ من أول مرحلة يمكن بدء الوقاية فيها مرورًا بالخطبة ثم الزواج ثم الحمل والولادة ثم نشأة الطفل بين أبويه حتى يكبر وينمو صحيحًا سالمًا بإذن الله.

مؤلف كتاب وقاية الطفل من الأمراض

سناء عبدالله أبو زيد: هو طبيب متخصص في طب الأطفال، وقد ألَّف كتبًا تحت اسم “سلسلة سفير التربوية”، ومنها هذا الكتاب، وكتاب “مشكلات الطفل الرضيع”.

محمد أسامة

نبذة بسيطة عني، ستكتب لاحقا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى