أحيقار الحكيم

أحيقار الحكيم

مقولات واقتباسات أحيقار الحكيم Ahiqar le sage


يا بُنيّ، لا تكن عجولاً متسرّعاً كشجرة اللوز تزهر قبل كلّ الأشجار، ويؤكل ثمرها بعدها جميعاً. بل كُنْ سويًّا عاقلاً هادئاً متأنّياً كشجرة التوت، فإنها تورق آخر الأشجار، ولكن ثمرها يسبق كلّ الأثمار.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، يأكل ابن الغنيّ حيّة فيقول الناس: للشفاء أكلها ويأكلها ابن الفقير فيقول الناس: من جوعه أكلها.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تعاشر طويل اللسان والمهذار لئلاّ تحسب نظيره.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، أخضعْ ابنك ما دام طفلاً صغيراً، قبل أن يفوقك قوة وشدّة، ويتمرّد عليك فتخجل في مساوئه ومن كلّ أعمال السوء التي يعملها.

أحيقار الحكيم

نقلُ الحجارة مع رجلٍ حكيم أفضلُ من شُربِ الخمرةِ مع رجلٍ جاهل.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إذا كنت منتعلاً، دُس الشوك برجليك ومهّد الطريق لبنيك وبني بنيك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إنّ الأثيم يسقط ولا ينهض، والبارّ لا يتزعزع لأنّ الله معه.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تجدّف على الله يوم محنتك (مصيبتك وبؤسك) لئلاً يغضب عليك حين يسمعك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، اصفح العاقل بكلمة حكيمة فتكون في قلبه كالحمّى في الصيف. وإن ضربت الجاهل عصياً كثيرة فلن يشعر.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا ترفع عينيك إلى امرأة متبرّجة متكحّلة، ولا تشتهيها بقلبك، فإنّك إن أعطيتها كلّ ما ملكت يداك لن تجد فيها خيراً وتقترف إثماً أمام الله.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، كُنْ عادلاً بأحكامك في شبابك تنل كرامة ووقاراً في شيخوختك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تقرب امرأة مهذارة، ولا امرأة صخابة.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا يغرينّك جمال المرأة، ولا تشتهِها بقلبك، لأنّ جمال المرأة طعمها، وبهاؤها حلاوة كلامها.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تحسب نفسك حكيماً عاقلاً والناس لا يحسبونك كذلك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، طأطئ عينيك إلى أسفل، واخفض صوتك، وانظر إلى تحت باحتشام، لأنه لو كان المرء يستطيع أن يبني بيتاً بالصوت العالي المرتفع لبنى الحمار بيتين في يوم واحد. ولو أن القوّة الشديدة (وحدها) هي التي تجرّ المحراث لما فارق النير منكب الجمل.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، كُن أوّل مَن يقوم على الوليمة، ولا تنتظر تناول الدهائن اللذيذة، ولا تستمرّ في شرب اللذائذ الساخنة لئلاّ تُصاب بجراح في رأسك.

أحيقار الحكيم

لا تزنِ بامرأةِ صاحبك لئلاّ يزني آخَرونَ بامرأتك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تسرْ في الطريق بدون سلاح لأنّك لست تدري متى يلقاك أو يقابلك عدوّك.

أحيقار الحكيم

لا تبحْ بكلّ ما تَسمع، ولا تقلْ شيئاً عن كلّ ما تراه.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تحلّ عقدةً رُبطت، ولا تعقدْ عقدة حُلّت.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا ترحم ابنك من الضرب (التأديب) لأنّ الضرب للصبيّ كالسماد للبستان، وكالرسن للحمار، وكاللجام للبهائم، وكالقيد في رجل الحمار.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إنّ القطيع المبدّد الذي يسلك مسالك عديدة في الفلوات يصبح فريسة (نصيب) الذئاب.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، أرسل الحكيم ولا تكرّر عليه التوجيه والتوصية، وإذا كان لا بدّ من إرسال جاهل، فالأفضل أن تذهب أنت بنفسك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، حملت الحديد، ونقلت الصخور، فلم أجد أثقل من ثقل الرجل الذي يسكن في بيت حميه.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إنّ الموت خير لرجل لا راحة له في الحياة، وصوت العويل والنحيب والندب في أذني الجاهل أفضل من صوت المزمار والغناء وأهازيج الفرح.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تقلْ سيّدي جاهل وغبيّ، وأنا عاقل حكيم، بل امسكه متلبساً بأخطائه ومساوئه تنقل رحمة ورضى (منه) فتتسامى.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، مَن كانت يده ملآنة يُدعى حكيماً ومحترماً، ومَن كانت يده فارغة سمّاه الناس مذنباً ووضيعاً.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إنّ الكراع في يدك لأفضل من الفخذ في قدر غيرك، وشاة قريبة خير من بقرة بعيدة، وعصفور واحد في يد خير من ألف عصفور طائر، والفقر الذي يوفّر خير من الغنى الذي يبذّر، ورداء من صوف تلبسه أفضل من الحرير والخزّ والأرجوان الذي يرتديه الآخرون.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إذا جابهك عدوّك بالشرّ فجابهه أنت بالحكمة.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إنّ كلام الكذّاب كعصافير الدوري السمينة، وعديم الحكمة يأكلها.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إنّي حملت الملح، ونقلت الرصاص، فلم أجد أثقل من الدَّيْن المستحق، فليفِ الإنسان ولا يقترض.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تفضّل عبداً من عبيدك على صاحبه، فإنّك لست تدري أيّهم ستحتاج إليه آخر الأمر.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تكذب أمام سيّدك بكلامك لئلاّ تحتقر ويقول لك: إليك عنّي، واغرب عن وجهي.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تطلق الكلمة من فمك حتى تروزها في عقلك (حرفيًّا: قلبك) لأنه خير للرجل أن يعثر في قلبه من أن يعثر بلسانه.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تفرح إذا مات عدوّك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، أعمى العينين أفضل من أعمى القلب، لأنّ أعمى العينين يتعلّم طريقه سريعاً فيسلكه، وأمّا أعمى القلب فإنّه يحيد عن الطريق المستقيم، ويهيم في الصحراء فيتيه في الظلال.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، حتى الخبز مع قليل الحياء لا تأكل.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، اقتنِ ثوراً يربض، وحماراً ذا حوافر، ولا تقتنِ عبداً آبقاً ولا أمة لصّة كي لا يفقداك ما تملكه يدك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تغتمّ لخير يناله مبغضك، ولا تفرح لشرّ يصيبه.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، ارمِ حجارة على الكلب الذي ترك صاحبه وتبعك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تجلبْ عليك لعنة أبيك وأمّك لئلاّ تحرم الفرح بنعم بنيك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، علِّم ابنك الجوع والعطش ليدبّر بيته برويّة.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تدع صاحبك يدوس على رجلك لئلاّ يدوس رقبتك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، اختبر ابنك بالخبز والماء، عندها يمكنك ائتمانه على ثروتك وأموالك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، اجعل لسانك حلواً، وكلامك عذباً فإنّ ذنب الكلب يطعمه خبزاً، وفتح فمه يكسبه رجماً.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تدخل (حرفيًّا: لا تنزل) إلى بستان العظماء ولا تقترب من بنات الكبراء.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إذا صرت كاهناً لله فاحترس واتّقه، وقِفْ بحضرته طاهراً نقيًّا، ولا تنصرف من أمام وجهه.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، جانب قوماً يتخاصمون، لأن من الخصام ينتج القتل.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إذا وقف الماء بدون أرض (تسنده)، أو طار طائر بدون جناح، أو ابيضّ الغراب كالثلج، أو حلي المرّ كالعسل (عندما تحدث هذه الأمور جميعها) يصير الجاهل حكيماً.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إنّ اليد التي شبعت بعد جوع لا تجود، وكذلك اليد التي جاعت بعد شبع.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، احفظ الكلام في قلبك أفضل لك، لأنّك إذا بدّلت كلامك تخسر صديقك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إنّ عين الإنسان هي كنبع ماء، لا تشبع من الأموال حتى تمتلئ بالتراب.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تنظر عيناك جمال امرأة، ولا ترنُ إلى جمال ليس لك، لأنّ كثيرين هلكوا بجمال امرأة وحبّها كالنار اللاهبة.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، الصديق خير من أخ بعيد، والصيت الحسن خير من الجمال الوافر، لأنّ الصيت الحسن يدوم إلى الأبد، وأمّا الجمال فيذبل ويزول.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، كلّ مَن لا يقضي قضاء عادلاً يغضب الربّ.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إذا سمعتَ كلمة سوء فادفنها في الأرض على عمق سبعة أذرع.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، بهيّ الثياب مقبول الكلام وحقيرها مرفوضه.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تتدخّل في زواج امرأة، فإنّه إذا شقيت (في زواجها) لعنتك، وإذا سعدت وسرّت ونجحت فإنها لن تذكرك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تضع إسواراً ذهبيًّا في يدك وأنت معدم لئلاّ يسخر منك الجهال.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، حام صديقك أمام السلطان، لكي يمكنك أن تحاميه أمام الأسد.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تقاوم رجلاً في أوج عزّه (حرفيًّا: في يومه) ولا تناصر النهر في طغيانه.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، خير لك أن يضربك العاقل الحكيم عصياً كثيرة، من أن يدهنك الجاهل بطيب معطّر.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إذا أردت أن تكون حكيماً فامنع فمك عن الكذب، ويدك عن السرقة، بذا تصبح حكيماً.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، ابتعد عن صديق أبيك لئلاّ صديقك يوماً ما لا يقترب إليك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، مَن أنعم الله عليه فاحترمه أنت أيضاً.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، عندما ترى رجلاً أشدّ منك بطشاً قُمْ من أمام وجهه.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، لا تركض رجلك وراء صاحبك، ولا تدعه يشبع منك فيبغضك.

أحيقار الحكيم

يا بُنيّ، إذا لقيت لقية أمام صنم فقدّم له منها حصّته.

أحيقار الحكيم